منوعات

بعد هروبه لأكثر من 39 عامًا.. أخطر لص أمريكي يقع في قبضة الشرطة

 

لم يكن يتخيل المواطن الأمريكي “ويلي سيمونز”، الذي يعد واحد من أخطر اللصوص، والمطلوبين لدى الشرطة الأمريكية، بعد أن نجح في الهروب عشرات المرات من رجال الأمن، على خلفية اتهامه بارتكاب جرائم سرقة وتعدي على ممتلكات الغير، أنه سيأتي اليوم ويقع تحت طائلة القانون، ويواجه أحكامًا تصل إلى السجن مدى الحياة.

حيث تمكن رجال الشرطة في ولاية “نيوجرسي” الأمريكية من القبض “ويلي سيمونز”، بعد أن تمكن من سرقة 9 دولارات خلسةً من أحد المارة

ولم يكن حكم السجن مدى الحياة بسبب الدولارات الـ تسع فقط، بل سجلت ضد “ويلي سيمونز” أحكاما مسبقة بالسرقة تعود لعام 1979، بحسب ما نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وارتكب “سيمونز”، أولى جرائمه وهو في عمر 22 عامًا ، حينها سرق ممتلكات وشراء مواد مسروقة، وفي الـ25 من عمره سرق محفظة شخص تتضم 9 دولارات، وقضية سرقة أخرى، لتكن بذلك 3 قضايا سرقة ضده.

وبموجب الـ3 أحكام يقتضي القانون بسجن “سيمونز” مدى الحياة، وقد قطع العجوز صاحب الـ 62 عامًا 38 سنة من السجن، ومنذ عام 2005 لم يأتي لزيارته أحد بعد أن توفيت شقيقته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق