آراء سياسية

برلماني: إقامة مصنع في الأقصر سينهي معاناة شبابها مع البطالة

قال النائب أحمد إدريس، عضو مجلس النواب عن محافظة الأقصر، وعضو الهيئة البرلمانية لحزب الوفد، أن شباب المحافظة والتي تضم سبعة مراكز هي؛ مركز الأقصر ومركز أرمنت، ومركز القرنة ومركز الطود ومركز البياضية ومركز الزينية ومركز إسنا الذي يُعد من أكبر مراكز المحافظة يعيشون معاناة صعبة، نتيجة عدم وجود فرص عمل حقيقية لهم بعد انعدام الفرص في القطاع الحكومي، وقلة الفرص المتوفرة في القطاع الخاص، وهو ما يتطلب من الحكومة تحرك فوري لبحث إقامة مصنع يتناسب مع ظروف المحافظة، ويوفر فرص عمل لعشرات الآلاف من أبنائها”.

وأشار إدريس- في تصريحات للمحررين البرلمانيين اليوم- إلى أن الرئيس السيسي دائمًا ما يؤكد أن الصعيد وأهله في عين الحكومة والاعتبار بعد عقود طويلة من المعاناة والتهميش وغياب التنمية، وخلال العامين الماضيين، شهدت أغلب محافظات الصعيد، إقامة مشروعات تنموية ومصانع جديدة في بني سويف وأسيوط، إلا أن الأقصر لم تشفع لها مكانتها وقيمتها التاريخية، بإقامة مصانع يتناسب مع ظروفها.

ونوه عضو مجلس النواب إلى أن الأقصر كمدينة فرص العمل بها موسمية تنشط خلال فترة الموسم السياحي، وباقي الفترات، أغلب شبابها يتغربون من أجل البحث عن لقمة عيش شريف في مختلف المحافظات، لافتًا إلى أن إقامة مصنع جديد سيساهم في الحد من معدلات البطالة المتزايدة بين شبابها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق