تحت القبة

«أبو طالب» يُشيد بشيخ الأزهر: «أخرس ألسنة دعاة الفتنة والمتاجرين بالدين »

 

أشاد النائب خالد أبو طالب، عضو مجلس النواب، بردود فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، خلال فعاليات مؤتمر الأزهر العالمي للتجديد في الفكر الإسلامي، قائلًا:” أخرص ألسنة دعاة الفتنة والمتاجرين بالدين الذين يعثون في الأرض فسادا”، متابعًا:” كان ومازال وسيظل الأزهر الشريف منارة العلم في مشارق الأرض ومغاربها، يأتيه طلبة العلم من كل فج عميق، لينهلوا من علوم مشايخه وأخلاقهم ما يجعلهم سفراء للإسلام علماء بعلومه وفنونه المختلفة”.

وأشار أبو طالب- في بيان له مساء اليوم الأربعاء، منذ إنشاء هذا الصرح العظيم منذ أكثر من ألف سنة وهو منارة للعلم والعلماء، فهو الذي تخرجت فيه نخب مميزة من العلماء أثرت الحياة العلمية والثقافية والدينية بفكرها وعلمها الغزير، مثل الإمام المجدد “محمد عبده” أحد رموز التجديد في الفقه الإسلامي ومن دعاة النهضة والإصلاح في العالم العرب والإسلامي.

وأوضح أبو طالب، أن للأزهر الشريف مواقف مستنيرة عديدة تنبع من ايمان هذا الكيان العظيم بمسئوليته الهامة اتجاه الوطن بدءا من مقاومة المحتل والوقوف في وجهه للتصدي له والحفاظ على البلاد وصولا بمواجهة الإرهاب والمتطرفيين، ودعاة الفتنة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق