السادة المرشحون

حمدي المسعودي يُنعي رحيل اللواء حسن ناجي: قامة وطنية وسياسية

نعى حمدي المسعودي، عضو الهيئة العليا لحزب الحرية المصري،  ببالغ الحزن والأسى رحيل اللواء حسن ناجي، نائب رئيس حزب الحرية المصري، مقدمًا العزاء إلى رئيس الحزب الدكتور صلاح حسب الله، وقياداته وجميع أعضائه وإلى أسرته.

وقال “المسعودي”، في بيان له، تلقيت ببالغ الحزب والأسى رحيل أبنًا من أبناء حزب الحرية المصرية، هو اللواء حسن ناجي، الذي كان أحد الدعائم الرئيسية في الحزب، وقبل دخوله المعترك السياسي، أفنى حياته العملية في خدمة مصر وشعبها كأحد أبناء وزارة الداخلية التي تدرج فيها حتى وصل إلى منصب مساعد وزير الداخلية، وتميز طوال مسيرته بحُسن الخلق والتواضع، مقدمًا حياته وروحه فداء لبلده في مختلف المواقع التي تقلدها.

وأكد “المسعودي”، أن اللواء حسن ناجي، قامة سياسية ووطنية لن تتكر، ظل مدافعًا عن قيم وثوابت الدولة المصرية طوال مسيرته العملية والتي اختتمها بمنصب مساعد وزير الداخلية، وبعد تقاعده، وهبّ حياته وكرّس وقته وجهده من أجل بناء حزب الحرية وتأسيس قواعده في المحافظات.

وكان اللواء حسن ناجي نائب رئيس حزب الحرية المصري، ومدير مباحث القليوبية السابق، قد لقى مصرعه إثر سقوط المصعد “الأسانسير” وهو بداخله أثناء افتتاح مقر لحزب الحرية المصري بمحافظة السويس، وشغل اللواء حسن ناجي رئاسة مدينة شبرا الخيمة والسكرتير العام لمحافظة القليوبية سابقا ونائب رئيس حزب الحرية المصري.

وشهد مراسم العزاء، حضور عدد كبير من الشخصيات العامة والسياسية والحزبية في مصر، أبرزهم الدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب، والمهندس إبراهيم محلب، رئيس الوزراء السابق،والنائب مصطفى بكري.

وحرص عدد كبير من قيادات حزب الحرية وعلى رأسهم الدكتور صلاح حسب الله ، رئيس الحزب على  أخد واجب العزاء بجانب أسرة اللواء حسن ناجي نائب رئيس حزب الحرية المصري وذلك بمسجد الشرطة بالشيخ زايد عقب صلاة المغرب، وتوافد عدد كبير من نواب الحزب وقياداته وأعضاءه واخريين في المشاركة بالعزاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق