السادة المرشحون

مرشح لمجلس النواب لـ أهالي قنا: «لن أخون الله فيكم.. وسأكون خادمًا لكم»

 

قال  أمير بشير، القيادي في حزب الحرية المصري، والمرشح لعضوية مجلس النواب عن دائرة نقادة بمحافظة قنا ، أنه سيسعى جاهدًا وبكل ما أوتي من قوة حال صاحبه التوفيق والنجاح في الانتخابات البرلمانية المقبلة، أن يكون خادمًا لأهله وناسه، ويسعى لتلبية مطالبهم، والاستماع إلى شكواهم، والعمل على توصيلها للمسؤولين وحلها.

وأضاف “بشير”- في بيان  له اليوم- أن أهل  نقادة بصفة خاصة وقنا  بصفة عامة، لهم مكانة في قلبه، فعلى أرضها وُلد، وفي مدارسها تعلم، ومن خيرها كبرّ، ووسط نجوعها وقراها عرّف عاداتها وتقاليد أهلها الطيبيين، الذين ليس لديهم أي مطالب سوى أن يروا بلدهم في أحسن حال.

وتعهد  “بشير”، حال إن أصبح نائبًا في البرلمان، أن يفي بوعوده وأن يحمل مطالب وآمال وتطلعات أهالي محافظة قنا فوق كتفه، قائلًا:” مطالبهم (أمانة) في رقبتي.. وخدمتهم “دينّ” أسأل الله أن يسخر ليا الأسباب ويجعلني قادرًا على الوفاء به.

وشدد المرشح لعضوية البرلمان، أن شباب محافظة قنا ومطالبهم وعلى رأسها إيجاد حلول لأزمة البطالة التي استفحلت معدلاتها بين صفوف الشباب، كما أن معاناة أهلنا البسطاء ومحدودي الدخل ومطالبهم المشروعة ضمن أولوياته الرئيسية، وأن القطاع الصحي المتردي من أهم الملفات التي سيعمل عليها، وأنه سيعمل على إحداث تغير جذري في الدائرة في شتى المجالات بعد أن تراجعت كثيرًا.

محرر الخبر: إيهاب عبدالعظيم

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق