صوت الناخب

«ما يجيبها إلا رجالها».. إحلال وتجديد الوحدة الصحية بأبو مناع بحري

 

في إطار جهوده للنهوض والإرتقاء بأوضاع الدائرة، وسعيه لتلبية مطالب أهلها والعمل على حل مشاكل المواطنين وإنهاء مشاكلهم، يواصل النائب حسين فايز، عضو مجلس النواب عن دائرة دشنا بمحافظة قنا، دوره الخدمي تجاه أبناء دشنا.

حين نجح النائب حسين فايز، في الحصول على موافقة وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد، في إحلال وتجديد الوحدة الصحية بقرية أبو مناع بحري، وإدراجها ضمن خطة الوزارة، وعدمها بعدد من المعدات الطبية التي ستساهم في رفع كفاءة العمل داخل الوحدة الصحية.

وقرية أبو مناع بحري، هي واحدة من أكبر القرى في مركز دشنا، يتجاوز عدد سكانها الـ 100 ألف نسمة،  وتقع الوحدة الصحية على مساحة 5 أفدنة  ولكنها لا تعمل إلا لساعات معدودة خلال فترة الصباح والعمل فيها أصبح مقتصرًا على التطعيمات و تسجيل المواليد والوفيات.

 مما يضطر الأهالى إلى التوجه إلى مدينة دشنا للحصول على الخدمة الطبية اللازمة رغم بعد المسافه، لذلك نطالب بتطويرها و الاستفادة من مساحتها الكبيرة.

وكان النائب حسين فايز، عضو مجلس النواب، قد تقدم بطلب إحاطة إلى رئيس الوزراء، ووزير الصحة آنذاك، بشأن تدهور الأوضاع الطبية في المركز، وافتقار الوحدات الصحية، للأجهزة والإمكانيات الطبية اللازمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق