أخبار مصر

تقديرًا لدوره في خدمة الإسلام.. أوزباكستان تمنح شيخ الأزهر صفة مواطن فخري

أعلن حاكم مدينة سمرقند بأوزباكستان، بابور ابلاكولوف، منح فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف صفة مواطن فخري لمدينة سمرقند، وذلك بعدما صدق على القرار مجلس النواب ورئيس جمهورية أوزباكستان.

وقال حاكم سمرقند خلال مؤتمر دولي بعنوان «الإمام أبو منصور الماتريدي والتعاليم الماتريدية: التاريخ والحاضر» إن شيخ الأزهر خير من يمثل سمرقند، وهذا تكريم لجهود فضيلته في نشر سماحة الإسلام والاعتدال والتسامح الديني ونشر الفكر الوسطي في ربوع العالم، وتدعيم الروابط المصرية الأوزباكية.

من جانبه، هنأ الدكتور رستم قاسموف، مستشار رئيس جمهورية أوزباكستان فضيلة الإمام الأكبر، مشيرًا إلى أن هذا التكريم هو الرابع خلال الخمسين عامًا الأخيرة، مشيرًا إلى أن منح هذا اللقب لشيخ الأزهر جاء إثر مبادرة للنشطاء والعلماء والباحثين في مدينة سمرقند، وبموجب قرار مجلس النواب ورئيس الجمهورية.

جاء هذا التكريم خلال مشاركة شيخ الأزهر في المؤتمر العلمي «الإمام أبو منصور الماتريدي والتعاليم الماتريدية: التاريخ والحاضر» والذي يعقد على مدار ثلاثة أيام من 3 إلى 5 مارس 2020، بمدينة سمرقند بأوزباكستان، ويناقش تحليل سيرة الماتريدي وآثاره العلمية، والآراء والأفكار المرتبطة بتاريخ تطور علم الكلام في عهده، وبحث تطور المدرسة الماتريدية، وأهمية تراث الإمام الماتريدي وأتباعه في حل القضايا الملحة في العصر الحالي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق