مال وأعمال

«التضامن» تتخذ حزمة من الإجراءات لحماية أبناء دور الرعاية من كورونا

 

أعلنت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى عن الإجراءات الاحترازية المتبعة بمؤسسات الرعاية الاجتماعية وتشمل دور التربية والمؤسسة العقابية ودور الأيتام والمسنين ومؤسسات الدفاع الاجتماعى وذوى الاعاقة ومراكز استضافة المرأة.

وصرحت القباج أن تلك الإجراءات متبعة مؤخراً خاصة في ظل تداعيات انتشار الفيروس و حرصاً من الوزارة علي صحة أبناء دور الرعاية وشددت الوزيرة علي ضرورة إتباع التوجيهات الصحية المعلنة من قبل وزارة الصحة.

كما أوضحت أن الإجراءات المتبعة تشمل توفير الكشف الحراري للعاملين والأبناء المقيمين بمؤسسات الرعاية مع توفير القفازات للقائمين علي الكشف علي الأبناء و لضمان توفير مناخ صحي بالمؤسسات يتم توفير المنظفات والمطهرات اللازمة من أجل الحفاظ على النظافة العامة وأضافت القباج أنه حرصاً علي نشر الوعي الصحى يتم توزيع منشورات توعوية والإرشادات اللازمة لتحقيق أفضل سبل الوقاية وشددت القباج على منع دخول أية وجبات جاهزة لحين انتهاء الفترة المحددة لتطبيق الإجراءات وذكرت أنه يتم توفير كاشف حراري بالمؤسسات ويتم بصورة دورية رش وتطهير المؤسسات بعد أن يتم نقل الأبناء فى مبنى مستقل والالتزام بإعادة تسكينهم بعد التطهير.

كما ذكرت الوزيرة أنه من بين الإجراءات الاحترازية المتبعة الاستعانة بجمعية الهلال الأحمر المصري لتدريب الأخصائيين الاجتماعيين والعاملين بالمؤسسات علي سبل الوقاية من الفيروس والقيام بالإسعافات الأولية والتدريب على كيفية إخلاء المؤسسات وقت الطوارئ.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق