أخبار مصر

رئيس الوزراء: خصصنا 15 مليار جنيه للإسراع في تنفيذ مشروعات التحول الرقمي

قال الدكتور مصطفي مدبولي  رئيس الوزراء ان الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات،  قطاع واعد جدًا، يحظى باهتمام وتركيز الدولة، لافتًا إلى أن محنة “كورونا” أرشدت العالم إلى فرصة الإستفادة منها كمنحة، ودفعت العالم إلى الإسراع في ملف التحول الرقمي، والبدء في الإعتماد على أن تكون أغلب الخدمات المقدمة بالنظام الإلكتروني.

وأضاف مدبولي أن موضوع التباعد الإجتماعي والتواجد في المنزل دفع الحكومة المصرية إلى الإسراع في خطواتها لتنفيذ مشروعات كثيرة جدًا كانت تستهدفها بالفعل، فيما يتعلق بالتحول الرقمي، للتيسير على المواطنين المصريين وتمكينهم من الحصول على الخدمات دون النزول بأنفسهم والذهاب إلى أماكن تقديم الخدمة.

واكد أن العام المالي القادم سيشهد نظرًا للظرف الإستثنائي، تخصيص 15 مليار جنيه كإنفاق حكومي للإسراع في تنفيذ العديد من المشروعات في قطاع الإتصالات، رغم أنه كان دومًا يعتمد على التمويل الذاتي، وأهمها إطلاق بوابة مصر الرقمية، التي ستتيح حزمة خدمات رئيسية كبيرة جدًا تقدم إلكترونيًا، حيث كان هناك شكوى من المواطن مستمرة من أن بعض الخدمات تتطلب تفرغه ليوم أو إثنين لإنجازها، لتكون هذه الخدمات متاحة أون لاين إعتبارًا من شهر أغسطس القادم، ومنها خدمات المرور، التموين، وبعض الدعاوى القضائية، والإستثمار، وخدمات أخرى كثيرة جدأً، لافتًا إلى أن الحكومة تستهدف الوصول إلى أكثر من 155 خدمة، بنهاية هذا العام، تقدم الكترونيًا، للتيسير على المواطن.

ولفت رئيس الوزراء إلى أن مشروعات الإتصالات يرتبط معها حجم هائل من الإنفاق على مشروعات البنية الأساسية، لتحديثها باستمرار في هذا المجال الكبير، موضحًا أن نجاح تجربة أداء العديد من الإمتحانات إلكترونيًا، يمنحنا فرصًا واعدة للبدء في التحرك لتكون الامتحانات والعديد من البرامج التعليمية إلكترونيًا في الأعوام المقبلة، ويكون لدينا العديد من المنصات الإلكترونية التي تمكننا من أداء هذه المهام الكبيرة، مُشيرأً إلى أن هناك حجم تكلفة كبيرة تم تخصيصها للعام المالي القادم في هذا الملف.

وأكد رئيس الوزراء أن ما تم تنفيذه في هذا القطاع جاء بتكليف من الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، قبل جائحة كورونا بسنة كاملة، بضرورة التحرك لزيادة سرعة الإنترنت، والتوسع في تقديم الخدمات المهمة إلكترونيًا، كاستشراف لتزايد حجم الإعتماد في المستقبل القريب على الخدمات الالكترونية، لافتًا إلى أن ترتيب مصر في سرعات الإنترنت في عام 2019 مصر كان الـ 40 على مستوى افريقيا، وفي شهر مارس الماضي وصلنا لرقم 2 على مستوى القارة، نتيجة لحجم الاستثمارات الكبيرة التي يتم ضخها لتطوير هذه الشبكة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق