آراء سياسية

نائبة: مصر هي الشقيقة الكبرى والحصن الأمين لكل الدول العربية

كتبت: نورهان سعد

قالت فايقة فهيم ، عضو مجلس النواب، إن “مصر منذ اليوم الأول تتابع باهتمام بالغ تطورات الأوضاع في جارتها الليبية، وأعلنت مرارًا وتكرارًا رفضها التدخل الأجنبي، وأنها لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه المساس بأمنها القومي والتي تشكل ليبيا عُمقا استراتيجيا لها، ودعت لإبقاء الوضع القائن دون تغير لبدء عملية سلام تنهي الصراع وتفتح الباب لتشكيل حكومة وطنية موحدة“.

وأوضحت النائبة، في بيان لها، أن “مصر أطلقت عشرات مبادرات السلام والدعوات للتفاوض لإنهاء الأزمة الليبية بشكل يعيد لهذا البلد أمنه واستقراره كان آخرها “إعلان القاهرة”، إلا أن حكومة ما يسمي بالوفاق التي رهنت قرارها لسلطان تركيا العثماني ولميليشياتة الإرهابية لم تستمع لصوت العقل“.

وأردفت “فهيم”، “أعلنت مصر بوضوح إستعدادها للتدخل العسكري في حال طلب الاشقاء الليبيين ذلك، درءا ً لخطر العمليات الإرهابية في حال إستيلاء معسكر الوفاق وحليفة التركي على سرت والجفرة والذي إعتبرهما الرئيس عبد الفتاح السيسي خط أحمر لا يمكن لمصر أن تسمح بتجاوزه“.

ولفتت إلى أن “لمصر موقفها الواضح ودورها العربي والإقليمي الداعي للسلام والحوار والدفاع عن أمنها وأمن كل قطر عربي، وهي الشقيقة الكبرى والحصن الأمين لكل الدول العربية، وأي مساس بسيادة ليبيا، هو بمثابة مساس بسيادتها.

وأشادت “فهيم”، لقاء الرئيس السيسي مع مجلس القبائل الليبية والتي تمثل جميع أطياف الشعب الليبي الشقيق، وهو رسالة تؤكد أن الرئيس السيسي يحمل هموم وتطلعات أشقائه العرب.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق