تحت القبة

برلماني يطالب باعتماد نظام «التعليم المختلط» لحل أزمة الكثافة الطلابية

 

تقدم خالد أبو طالب، عضو مجلس النواب، باقتراح برغبة إلى رئيس الوزراء، ووزير التربية والتعليم، لاعتماد نظام “التعليم المختلط”، لحل أزمة كثافة الفصول في مصر.

 وأشار النائب- في مقترحه اليوم- إلى أن جائحة فيروس كورونا «كوفيد 19» قدمت حلًا لكثافة الفصول في مصر، ذلك أنه تم اعتماد طريقة التعليم عن بعد أو من المنزل بسبب الجائحة وهى الطريقة التى نادى بها الكثيرون خلال السنوات السابقة.

وأوضح أبو طالب، أن وزارة التعليم تُعانى من كثافة الطلاب داخل الفصول، وأنه للتغلب على الأعداد الزائدة، فإن الوزارة تحتاج لإنشاء نحو ٢٠٠ ألف فصل دراسى جديد، ولكنها لديها أزمة في توفير الأراضى المناسبة والتمويل المالى والذي يقترب إلى أكثر من 100 مليار جنيه.

وأكد على ضرورة الاعتماد على نظام “التعليم المختلط”، حيث يتم اعتماد طريقة التعلم عن بُعد، مع التعليم التقليدى في المدارس، من خلال تقسيم أيام وساعات الدراسة بين طريقتى التعليم، وبالتالى يتم حل مشكلة الكثافة، إضافة لإمكانية إدخال نظام الفترات في المناطق ذات الكثافة الطلابية المرتفعة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق