تحت القبة

النائبة سكينة سلامة تقترح مساهمة الأعضاء بمكافأة العضوية لمدة 3 أشهر

في أول تجاوب مع مبادرة إعمار غزة..

 

وتؤكد: البرلمان المصري على مدار تاريخه سجّل أعضائه العديد من المواقف المشهودة في التضامن العربي

كتب/ محمود سعد

في أول تجاوب برلماني مع مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، بإعادة إعمار غزة  اقترحت الدكتورة سكينة سلامة، عضو مجلس النواب، على أعضاء البرلمان بغرفتيه (نواب وشيوخ)، المساهمة بمكافأة العضوية لمدة 3 أشهر لصالح صندوق “تحيا مصر”، لإعادة إعمار غزة، ولدعم وتلبية الاحتياجات المعيشية للأشقاء الفلسطينيين.

وأكدت “سلامة”- في بيانها- أن هذا المقترح يأتي في إطار دعم الدولة المصرية قيادةً وشعبًا لرفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني بمختلف الطرق والوسائل، وفي القلب منهم ممثلي الشعب المصري في البرلمان.

وأوضحت سلامة، أن مصر منذ عام 1948 لم تتأخر  يوما عن قضية فلسطين، كما لم تدخر جهدا للدفاع عن حقوق الفلسطينيين، ورفع المعاناة عنهم، فدائما تعتبر مصر القضية الفلسطينية ذات أولوية، وعلى مدار عقود ماضية تتحرك لتخفيف الأعباء عنهم، فما يجمعنا مع أشقائنا الفلسطينيين يفوق وحدة الدم واللغة والدين والمصالح المشتركة.

وأكدت على أن البرلمان المصري على مدار تاريخه، سجّل أعضائه العديد من المواقف المشهودة في التضامن العربي، وهو مبعثًا للفخر والاعتزاز لنوابه.

ودعت النائبة سكينة سلامة، الدول العربية إلى دعم مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي بإعادة إعمار غزة، كما دعت أقرانها في البرلمانات العربية إلى التجاوب مع المبادرة المصرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق