آراء سياسية

ندى ثابت: ستظل ثورة 30 يونيو علامة فارقة فى تاريخ مصر

قالت الدكتورة ندى ألفي ثابت، عضو مجلس النواب، في تاريخ الأمم محطات لا يمكن للذاكرة الجمعية للأمة أن تنساها مهما مرت السنوات ومضت الأيام، وتعد ثورة 30 يونيو 2013 واحدة من هذه المحطات التى لن ينساها التاريخ المصرى، حيث تقف فى مصاف أهم الثورات التى فرض فيها الشعب المصرى إرادته على قلة قليلة أرادت سرقة مكتسباته ومقدراته لمصلحة فصيل واحد يؤمن بعقيدة سياسية جامدة خارجة عن العصر.

وأضافت “ثابت”- في تصريحات صحفية اليوم، لأننا عشنا جميعا هذه اللحظة المبهرة فى تاريخنا، ورأيناها رأى العين، بل وشاركنا فيها، فإننا ما زلنا متأثرين وجدانيا بالإنجاز غير المسبوق الذى تم، إلا أن المؤرخين الذين سيأتون من بعدنا لا شك سوف يقدرون هذه الثورة حق قدرها.

وتابعت “عضو مجلس النواب”، من نتائج 30 يونيو أن مصر تحولت إلى ورشة عمل لا تنام لإعادة البناء وتحقيق التنمية، وصولا إلى رفاهية المواطن قريبا بإذن الله، حينما يكتمل البناء. ومن أهم النتائج، الحفاظ على قوام الدولة من التفتت والتفكك، كما حدث فى دول مجاورة انهارت جيوشها الوطنية بسبب الإرهاب.

واختتمت، من حكموا مصر قبل 30 يونيو، لم يكونوا يؤمنون بالوطن، ولا بوحدة أراضيه، ولا باستقلاله، ولولا جيش مصر الوطنى المخلص لما كنا نشهد الاستقرار الذى نتمتع به الآن، ولهذا لا نبالغ إذا قلنا إن 30 يونيو ستظل علامة فارقة فى تاريخ مصر بأكمله.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق