تحت القبة

وكيل «خارجية البرلمان»: مصر لن تسمح بأن تكون ليبيا مستنقعًا للإرهاب

أكد اللواء صلاح شوقي عقيل، وكيل لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، أن القيادة السياسية لن تسمح أن تكون ليبيا مستنقعًا للجماعات الإرهابية وهي منذ  اليوم الأول لإندلاع الأحداث في ليبيا عام 2011، تعي تمامًا حق جارتها الليبية عليها، من منطلق مدركاتها السياسية والأمنية تجاه الأزمة الليبية، حيث تمثل ليبيا عمقًا استراتيجي لأمنها القومي، فضلًا عن حجم المصالح الاقتصادية والروابط الاجتماعية بين البلدين.

وأوضح عقيل، في بيان صحفي له، تدرك مصر على الصعيد السياسي أن أمن واستقرار دولة ليبيا الشقيقة  سيتحقق من خلال أبنائها أنفسهم دون فرض حلول وإملاءات خارجية من تركيا، لذا تسعى مصر  إلى مساعدة ليبيا للخروج من حالة  الانسداد السياسي الحالي  لخلق أفق سياسي يجمع مختلف الفصائل والقوى الفاعلة في ليبيا.

وأردف وكيل لجنة العلاقات الخارجية، أما على الصعيد الأمنى ، تتخوف مصر ويشاركها العالم  من التدخل التركي في ليبيا ومن تحولها لبؤرة داعمة ومساندة للتهديدات الأمنية التي تواجه دول الجوار كالتنظيمات الإرهابية الجديدة في دول شمال أفريقيا ومنطقة الساحل والصحراء.

وشدد على إن مصالح مصر ثابتة ولدينا إمكانيات عالية للدفاع عن مصالحنا الإستراتيجية وتؤكد مصر على خيارات برلين السياسية في حل الأزمة الليبية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق