تحت القبة

أبو العينين: البرلمان الحالي استثنائي وعبد العال يقود المجلس بكفاءة

عبر النائب محمد أبو العينين، عضو مجلس النوابـ، نائب رئيس حزب مستقبل وطن، عن سعادته وتقديره الكامل لكل مشاعر نواب البرلمان تجاهه، بعد فوزه بعضوية المجلس عن دائرة الجيزة بالانتخابات التكميلية، مؤكدا علي أن الرجال دائما متواجدين وقت الشدائد، وبالأوقات المناسبة.

جاء ذلك فى إطار إحتفاء لجنة حقوق الأنسان بمجلس النواب، برئاسة النائب علاء عابد، بفوزه بالانتخابات التكميلية وتكريمه، مؤكدًا علي إيمانه الشديد بالدور الوطني من أجل الدولة المصرية وأبنائها، ومثل هذه الأعمال غير مرتبطه بانتخابات أو عضوية مجالس، ومن ثم كان العمل بدائرة الجيزة علي مدار السنوات الماضية مستمر وقائم ولم ينقطع عن أهالي الدائرة، وهو ما شاهده الجميع فى خروج المواطنين من أبناء الدائرة والذين أقدرهم جميعا لانتخابي بعضوية المجلس فى الانتخابات التكميلية.

ووجه الشكر لقيادات حزب مستقبل وطن ونواب البرلمان الذين وقفوا فى الانتخابات بكل جدية وقاموا بدورهم الوطني المعهود منهم، مشيرا إلي أن المجتمع المصري فى حاجة لمثل هذه القيادات الوطنية التى تتمتع بالمصداقية والوطنية وتعمل من أجل المواطن، وهو ما يلمسه الجميع فى حزب مستقبل وطن وقياداته والشعب ينتظر منه الكثير والكثير بطبيعة الحال، وهو أهل لذلك بفضل قياداته الوطنية.قائلا:” مستقبل وطن حزب واعد وقياداته تقوم بدورها الوطني والشعب المصري ينتظر منه الكثير بطبيعة الحال لدوره الفعال بالمجتمع”.

وتطرق أبو العنين بحديثه نحو الاصلاح الاقتصادي الذي تقوم به الدولة المصرية بفضل السياسات الحكيمة من القيادة السياسية، ونتائجه الإيجابية علي المجتمع، والدليل علي ذلك المؤشرات الاقتصادية والإئتمانية خلال السنوات المنقضية، حيث كانت خير شاهد على ما أنجزت مصر.

وقال النائب محمد أبو العينين، عضو مجلس النواب ، نائب رئيس حزب مستقبل وطن، أن البرلمان الحالي استثنائي، وسيفرد له التاريخ صفحات من البطولة والإنجاز لدوره الوطني نحو إتمام مسيرة البناء والإصلاح والحفاظ علي مقدرات الدولة المصرية و مواردها فى تحقيق الاستقرار والرخاء مع القيادة السياسية المصرية، مؤكدا علي أن ما قدمه الأعضاء في البرلمان من تشريعات وقوانين، اتصلت بكل مناحي الحياة المصرية، وعبرت عن فهم النواب العميق لمسئولياتهم، فقد أقر البرلمان أكبر عدد من التشريعات بواقع 729 مشروعا بقانون، و341 قرارا، واستخدموا على مدار أدوار الانعقاد الماضية أكثر من 6 آلاف أداة رقابية، وهو ما يكشف حجم الإنجازات قائلا:” كل هذه الجهود المخلصة علي المستوي التشريعي والرقابي تعد أنجازات كبيرة ولكن لم يتم التسويق لها بالشكل الجيد”.

وأكد عضو مجلس النواب، أن هذه التشريعات كانت فى إطار ملفات شائكة فى حاجة لهذه التشريعات المهمة، سواء فيما يتعلق بالخدمة المدنية وبناء وترميم الكنائس، وتعديلات قوانين الاستثمار بما يضمن مرونة الضخ وسهولة اجتذاب استثمارات أجنبية للبلاد، ومنظومة الإصلاح الإقتصادي بكل تحدياتها وغيرها من التحديات السياسية والأمنية، وهو ما كان مناط إهتمام النواب والعمل علي المواجهة بكل حسم بما يخدم المواطن والدولة المصرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق