آراء سياسية

عضو «صناعة البرلمان»: انفصال قطاع الصيدلة عن الصحة سينهي مشاكل الدواء

قالت النائبة إيفلين متى بطرس، عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب، انفصال الإدارة المركزية للصيدلة عن وزارة الصحة، في غاية الأهمية ويصب في صالح صناعة الدواء بعد أن تأثر كثيرًا، وسبق وإن نادى به نواب البرلمان حتى يخرج إلى النور.

وأوضحت “متى”، في تصريحات للمحررين البرلمانيين اليوم،  بموجب هذا القرار ستتولى هيئة الدواء المصرية إدارة ملف الدواء بشكل كامل، بناء على قانون إنشاء الهيئة رقم 151 لسنة 2019 الذي أقره الرئيس عبد الفتاح السيسي، وستصبح الهيئة ممثلا للقطاع بجميع هيئاته منذ تأسيس الوزارة عام 1936.
 
وأضافت “متى”، ستحل هيئة الدواء المصرية محل كل من الهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية المنشأة بقرار رئيس الجمهورية رقم 382 لسنة 1976، والهيئة القومية للبحوث والرقابة على المستحضرات الحيوية المنشأة بقرار رئيس الجمهورية رقم 398 لسنة 1995، وغيرها من الجهات والكيانات الإدارية ذات الاختصاص بمجال الرقابة على المستحضرات والمستلزمات الطبية.

وطالبت عضو لجنة الصناعة بالبرلمان، القائمين على هيئة صناعة الدواء ، بضرورة البدء في وضع السياسات والقواعد والنظم لكل ما يتعلق بتنظيم وتنفيذ ورقابة إنتاج وتداول المستحضرات والمستلزمات الطبية والمواد الخام، والتحقق من جودتها وفاعليتها ومأمونيتها داخل وخارج الجمهورية في إطار الرقابة على المنتجات المصرية كما تهدف لتطوير وضمان جودة وفاعلية ومأمونية المستحضرات والمستلزمات الطبية والمواد الخام لمستحدثات العلم تستخدم في التشخيص أو العلاج أو الوقاية وفقاً لمستجدات العلم. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق