تحت القبة

في ذكرى عودة طابا.. ولاء التمامي: لا خوف على وطن ورائه جيشه عظيم

ملحمة استرداد طابا تؤكد صلابة الارادة المصرية وقدرتها على صيانة التراب المصرى

كتبت: هاجر يوسف

توجهت الدكتورة ولاء التمامي، عضو مجلس النواب، بخالص التهنئة إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، ووزير الدفاع، وجموع الشعب المصري، بمناسبة حلول الذكرى الـ 32 لعودة طابا.

وأوضحت “التمامي”- في تصريحات لها اليوم- أن ملحمة استرداد طابا تؤكد صلابة الارادة المصرية وقدرتها على صيانة التراب المصرى , ونموذج للأداء المصرى المقتدر فى الساحة السياسية مثل ماكان الأداء الخالد فى الساحة العسكرية , كما أن الانتصار فى قضية أستعادة طابا وعودة الحق لأصحابه يرجع إلى كفاءة المفاوض المصرى فى إدارة الأزمة والإحتكام إلى الشرعية الدولية والقضاء الدولي وأتباع أسلوب علمي ناجح لحل النزاعات الدولية بالطرق السلمية والتمسك بأحكام القانون الدولي فى ظل توافر عناصر القوة.

وأوضافت “التمامي”، لقد أثبتت مصر للعالم أجمع أن الأراضى المصرية لاتقبل التجزئة أو المساومة والحفاظ على كل حبة رمل، ولا خوف على وطن ورائه جيش.

ولفتت إلى أن هناك دروسا عديدية مستفادة من نجاح معركة استرداد طابا يجب أن تتعلمها الأجيال الجديدة من الشباب الذين لم يعايشوا هذه الأيام بما دار فيها من معارك وطنية , وكنموذج للأداء المصرى المقتدر فى الساحة السياسية , ومن أهم هذه الدروس أنه لايضيع حق وراءه مطالب , وأنه لايكفى أن تكون صاحب حق بل يجب أن تحسن الدفاع عن هذا الحق وبالأسلوب الذى يفهمه الأخرون , مسلحا بعناصر القوة.

ويوافق الـ 19 من مارس ذكرى مرور 32 عاما على عودة طابا إلى السيادة المصرية عام 1989 حيث تم رفع علم مصر ليرفرف على أخر بقعة من أرض سيناء ليتم تحرير كامل الأرض المصرية المحتلة , وهو يوم عظيم فى تاريخ مصر يضاف الى انتصارات السادس من أكتوبر 1973.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق